منافشة حول الآثار المترتبة على تعويم الجنية فى مجال سوق الهاردوير و الألعاب

273


هناك الكثير الآثار التى سوف تترتب على تعويم الجنية

وخاصة فى سوق الهاردوير
سوف يحدث ارتفاع بشكل كبير فى اسعار قطع الهاردوير بمصر
وبالنسبة للشراء من الخارج الذى يعتبر المخرج الوحيد
من جشع التجار فمثلا الشراء من على شركة أمازون او غيرها من الشركات
سوف يرتفع السعر فكان سعر الشراء بحوالى 9.5 جنية اصبح الآن بعد التعويم
بأكثر من 15 جنية

فاصبح هناك تضخم كبير وسوف تقل القوة الشرائية

فلك ان تتخيل ان شخص كان معه من اسبوع مبلغ عشرة الاف جنيه ويقوم بتجميع جهاز .
الآن هل نفس الشخص هل يستطيع ان يقوم بتجميع جهاز اخر بنفس الامكانيات وبنفس المبلغ المبلغ الأجابة هى بالطبع لا .

لأن قيمة مبلغ العشرة الاف قد انخفضت بشكل رهيب مما يجبر الشحص الى تقليل من امكانية الجهاز .

وهناك مشكلة آخرى انه من المحتمل ان تنظر الدولة الى سوق الهاردوير على انه من السلع الترفيهية

فتقوم الدولة بزيادة التعريفة الجمركية عليها

اما مجال الألعاب فسوف ترتفع اسعار الألعاب بشكل كبير ومرعب .

فسعر اللعبة اصبح الآن يتجاوز مبلغ 1000 جنية مصرى  .

وايضا سوف تقل القوة الشرائية  للألعاب بشكل كبير .

83240_details

تعليقات
Loading...